الجلفة إنفو للأخبار - الجلفة تفقد أحد أبطال ثورة التحرير ..المجاهد "ناجي طباخ" في ذمة الله
الرئيسية | رجال و تاريخ | الجلفة تفقد أحد أبطال ثورة التحرير ..المجاهد "ناجي طباخ" في ذمة الله

فيما أرسل وزير المجاهدين وذوي الحقوق بيان تعزية
الجلفة تفقد أحد أبطال ثورة التحرير ..المجاهد "ناجي طباخ" في ذمة الله
حجم الخط: Decrease font Enlarge font
image
المجاهد ناجي طباخ

فقدت اليوم الأسرة الثورية بولاية الجلفة المجاهد "ناجي طباخ" عن عامر ناهز 89 سنة، فهو من مواليد منطقة "ضاية التسلوين" ببلدية المليليحة سنة 1932 تربى في كنف أسرة ميسورة الحال محافظة متشبعة بمبادئ الدين الإسلامي والروح الوطنية.

مع اندلاع الثورة التحريرية المظفرة وكغيره من الشباب المتلهف للجهاد التحق الشاب "ناجي طباخ"  بصفوف جيش التحرير الوطني بالولاية السادسة التاريخية، أوكلت له العديد من المهام العسكرية تحت قيادة الرائدين عمر إدريس و سليمان لكحل، كما شارك في عديد المعارك بكل من جبل قعيقع وجبل بوكحيل و غيرها من المناطق بذات الولاية التاريخية، مخلفا في كل عملية له رفقة ثلة من المجاهدين خسائر فادحة في صفوف العدو، ما جعله محل متابعة و بحث من طرف السلطات الاستعمارية، حيث ألقي عليه القبض سنة 1959 بعد اشتباكات عنيفة، أين ذاق أبشع أنواع التعذيب من طرف العدو و يسجن بعد محاكمته، إلى غاية وقف إطلاق النار سنة 1962.

بعد الاستقلال، واصل المجاهد المرحوم "ناجي طباخ" مسيرته في صفوف الجيش الوطني الشعبي وبعد سنوات عين مدربا بالمدرسة الأكاديمية لشرشال إلى أن أحيل على التقاعد، كما تقلد العديد من المسؤوليات السياسية، محافظا سياسيا ثم رئيسا للمجلس الشعبي لبلدية دار الشيوخ لعهدتين ونائبا لمدة 17 سنة ببلدية المليليحة و أمين ناحية بالمنظمة الوطنية للمجاهدين.

كما كانت للفقيد عديد المساهمات في كتابة تاريخ ولاية الجلفة إبان الثورة، من خلال مشاركته في كل النشاطات والتظاهرات التاريخية، وكانت رسالته في كل تدخل له، هو الوفاء للوطن ولرسالة الشهداء.

و أمام هذا المصاب الجلل، تقدم  وزير المجاهدين و ذوي الحقوق السيد العيد ربيقة، إلى كل أفراد عائلة الفقید، ناجي طباخ و من خلاله إلى الأعيان ، بتعازيه القلبية الخالصة المشفوعة بأصدق مشاعر التضامن والمواساة في مواجهة هذه المحنة الأليمة، التي أفقدت أحد رموز ولاية الجلفة و أعيانها، راجيا المولى العزيز القدير بأن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وشامل غفرانه وعميم رضوانه، کما يسأله جلت قدرته أن يلحقه مع الذين أنعم عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولائك رفيقا، و أن يرزق أهله و ذويه جميل الصبر و وافر السلوان.

إنا لله وإنا إليه راجعون

 

صور أثناء تكريمه ببيته بضاية السلوين

عدد القراءات : 5688 | عدد قراءات اليوم : 3

       مقالات الرأي و تعليقات القرّاء المنشورة بجريدة " الجلفة إنفو " لا تعبّر بالضرورة عن رأي الجريدة، إنما تعبّر عن رأي كاتبها فقط .


التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

أضف تعليقك كزائر

  • Bold
  • Italic
  • Underline
  • Quote

رجاء أدخل الكود الموجود داخل الصورة:

Captcha

مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (سورة ق، 18)

سياسة نشر التعليقات في موقع الجلفة إنفو للأخبار

تتيح جريدة "الجلفة إنفو" الإلكترونية للقراء الكرام إمكانية التفاعل مع الأخبار والمقالات المدرجة من خلال التعليق

على المواد المنشورة، و إذ نرحب بتعليقات القراء، نرجو من المشاركين التحلي بالموضوعية وتجنب الاساءات الشخصية

والقبلية، وتحتفظ بحقها في نشر أو عدم نشر أي تعليق لا يستوفي الشروط أدناه، وتشير إلى أن كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من

الأشكال عن آراء فريقها الصحفي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

و يرجى بذلك الإلتزام بالقواعد التالية:

1- التعليق يجب أن يكون على المادة المنشورة فقط، ولا ينشر أي تعليق يتعلق بموضوع آخر منشور،

2- يهمل كل تعليق يضم شتائم أو ألفاظ خارجة عن إطار الآداب العامة و الدين الإسلامي الحنيف و أعراف مجتمعنا، أو يطال بالقدح والذم والتشهير شخصيات بعينها أو هيئات رسمية،

3- يهمل كل تعليق يتضمن هجوم شخصي وغير مبرر على أفراد محددين بالاسم لهم أو ليس لهم علاقة بالمواد المنشورة،

4- تهمل جميع التعليقات التي تتعرض للكاتب أو صاحب المساهمة باسمه أو لشخصه،

5- تعتذر إدارة الجريدة عن نشر أية تعليقات تتضمن تفاصيل عن شخصيات وأسماء أو أية معلومات لا تخدم المادة المنشورة،

6- لضمان ظهور التعليقات بشكل أسرع يرجى تفادي الإطالة في التعليقات، ويمكن للمداخلات الطويلة أن ترسل عبر البريد الإلكتروني ليتم نشرها كبريد للقراء،

7- تحتاج التعليقات لموافقة المحرر المشرف قبل ظهورها، وقد تحتاج بعض الوقت للظهور لذلك يرجى عدم ارسال التعليق أكثر من مرة،

لكي لا يُهمل التعليق، يرجى الكتابة بلغة عربية فصيحة

نرجو من السادة متصفحي الجريدة الأعزاء التقيد بالقواعد التي أوردناها، وضبط التعليقات بما يتفق مع شروط النشر، ونأسف مسبقا لعدم نشر أية تعليقات تخالف القواعد المبينة أعلاه.

ملاحظات:

  • لإدارة الموقع الحرية الكاملة في اختيار التعليقات ونشرها وحذف كل ما تراه لا يتفق مع الشروط الواردة أعلاه ، ونؤكد على أن إرسال التعليق لا يعني على الإطلاق إلزام إدارة الموقع بنشره،
  • *تتمنى إدارة الموقع من المتصفحين الأعزاء ذكر الاسم الحقيقي في التعليق و تجنب الأسماء المستعارة..
  • * بالنسبة للردود الرسمية يرجى إرسال نسخة من الرد (مع الوثائق الثبوتية) إلى البريد الالكتروني للإدارة وإلا فلن يأخذ الرد بعين الاعتبار ولن يعترف الموقع على مضمونه،
  • * تهمل التعليقات المرسلة كملاحظات إلى إدارة التعليقات، وفي حال وجود شكوى يمكن مراسلة الموقع على البريد الإلكتروني. بريد إدارة الموقع djelfa.info@gmail.com
المجموع: | عرض:

التسجيل في تتبع التعليقات التعليقات :
(0 تعليقات سابقة)

المجموع: | عرض:


أدوات المقال طباعة- تقييم
0
image
         قاسم سليمان
email أرسل إلى صديق
print طباعة المقال Plain text نسخة نصية كاملة

آخر الأخبار


منطقة الأعضاء منطقة الأعضاء
تسجيل عضوية جديدة

Connect with facebook

  
آخر التعليقات



محمد محمد
في 11:41 17/09/2021